البرنامج البيئي لقرية الجديدة

تبرع مركز التنمية البيئية والاجتماعية في نشاط خاص منه ضمن الأراضي السورية بعشر حاويات قمامة لقرية الجديدة قضاء جسر الشغور من محافظة إدلب وذلك يوم احتفالية عيد كنيستها يوم ٣١ آب ٢٠٠٨، وتم نشر هذه الحاويات ضمن الطرق الفرعية للقرية، وذلك بعد أن لمس فريق المركز مدى تدني وتفاوت خدمة بلدية قرية القنية المسؤولة عن خدمة عدة قرى منها قرية الجديدة

وفي ٣١ آب ٢٠١٠ تبرع المركز بكمية كبيرة من لمبات توفير الطاقة لانارة القرية، واصبحت القرية أول نموذج في قرى الشرق الاوسط تنار بانارة خافضة للطاقة

وتصنف هذه القرية بأنها من القرى السياحية الأربعة الأكثر شهرة بمهرجاناتها وكرنفالاتها في محافظة إدلب،ويسكن هذه القرية في الشتاء قرابة ٣٠٠ نسمة، بينما خلال الصيف يصل سكانها لقرابة الالفي نسمة. بعد سقوط سلطة نظام الاسد عنها تم تدمير قسم كبير من منازلها، واصبحت موطنا لنزوح عدد كبير من الاسر السورية

 

Leave a Reply